أنت هنا

الخطة الإستراتيجية 2020-2023

عقدت الشبكة العربية لتنمية الطفولة المبكرة اجتماع اللجنة التنفيذية في عمان في 31 كانون الثاني/ يناير، 1 و 2 شباط/ فبراير 2020 من أجل تطوير خطتها الاستراتيجية للسنوات الثلاث المقبلة. تناولت ورشة العمل التي استمرت ثلاثة أيام بنية وقيم ورؤية ورسالة الشبكة من خلال أنشطة متنوعة حددت الأهداف الاستراتيجية الرئيسية التي تغذي احتياجات وأولويات المنطقة العربية وتصب بأهداف التنمية المستدامة للإطار العالمي لتنمية الطفولة المبكرة. المجالات الاستراتيجية الخمسة التي ستعالجها الشبكة في السنوات الثلاث المقبلة هي: حقوق الطفل، وتنمية الطفولة المبكرة في سياقات الطوارئ والأزمات، والتمكين الرقمي والتدخل عن بعد، وتحديات البيئة وتغير المناخ في تنمية الطفولة المبكرة، والقوى العاملة في تنمية الطفولة المبكرة. علاوة على ذلك، تخطط الشبكة لتحقيق هذه الأهداف من خلال ثلاث قنوات عمل تتقطاع مع المجلات الاستراتيجية الخمسة، يشار إليها باسم مجالات التدخل، وهي: إنتاج المعرفة، والشراكة والمناصرة، والتدخل السياسي. تعكس الخطة رؤية الشبكة في تمتع الأطفال في المجتمعات العربية بحقوقهم وسعادتهم ورفاههم في بيئة غنية بالحرية والعدالة الاجتماعية والإنصاف من خلال مهمتها المتمثلة في الاتصال والتمكين والمواءمة والدعوة والإنتاج والتقديم عن طريق التواصل الفعال والموارد والخبرات الإقليمية لتنمية الطفولة المبكرة، للمجتمعات العربية حول حقوق الأطفال الصغار في الصحة والتعليم والحياة الأسرية واللعب والترفيه، ومستوى معيشي لائق، والحماية من الإساءة والأذى.

إلا أن، ومع تأكيد جائحة كورونا وتداخل تداعياتها مع المجالات التي تم تناولها في استراتيجية الشبكة، قررت الشبكة تحديث خطتها الاستراتيجية من خلال التركيز على تأثير الفيروس ونتائجه التي ستستمر في السنوات المقبلة. وبناءً على ذلك، تم وضع خطة طوارئ تتناول الاتصالات الداخلية وأنشطة الشبكة وأعضائها بالإضافة إلى الاتصالات الخارجية وأولويات الشبكة العربية.

أخيرًا، تؤكد الشبكة على نهجها الشامل في تنمية الطفولة المبكرة، والذي يدمج الصحة والتغذية والتعلم المبكر وحماية الطفل وتطوير السياسات باعتبارها قضايا شاملة لعدة قطاعات لرفاه الأطفال.

للاطلاع على الخطة الإستراتيجية (بالعربية، بالانكليزية)