أنت هنا

جائحة كوفيد-19 قد تؤدي لتراجع التقدّم الذي تحققَّ على مدى عقود في القضاء على وفيات الأطفال التي يمكن منعها، حسبما حذّرت وكالات دولية

كشفت استقصاءات اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية عن أن جائحة كوفيد-19 أدت إلى تعطيلات كبرى في الخدمات الصحية مما يهدد بخسارة التقدم الذي تحقق على امتداد عقود. يوضح البيان الإخباري ما هي أهم الاضطرابات التي تعرضت لها الدول التي شاركت في الدراسات وأسباب انقطاع الخدمات الصحية. ليبيا والسودان واليمن وسوريا من بين الدول العربية الأكثر تضررا. كما وتسلط هذه التقارير والاستقصاءات الضوء على الحاجة إلى القيام بعمل عاجل لاستعادة خدمات الولادة والرعاية قبل الولادة وبعدها للأمهات والأطفال وتحسين هذه الخدمات، بما في ذلك توفير عاملين صحيين ماهرين لرعايتهم منذ الولادة.

 

لقراءة النشرة الاخبارية كاملة باللغة العربية

استقصاء منظمة الصحة العالمية

استقصاء اليونسف