أنت هنا

نشرة الشبكة العربية لتنمية الطفولة المبكرة، العدد الأوّل

كانون الثاني/يناير 2017

 

الافتتاحيّة

يصدر العدد الأول من نشرة الشبكة العربية لتنمية الطفولة المبكرة في ظروفٍ هي الأسوأ في عالمنا العربي نظراً لما تعرّض ويتعرّض له الأطفال، وبشكل خاص الأطفال في سنيّهم المبكرة، من أخطار محدقة تهدّد حياتهم وصحتهم وتربيتهم وتطور إمكاناتهم الإبداعية الكامنة وقدراتهم الذهنية وسلوكهم الاجتماعي، بحيث كلما تقدمنا خطوةً إلى الأمام في العمل على تنميتهم ورعايتهم، نجد ظروف الحرب والنزوح والتهجير ووطأة الضغط السام تعود بهم خطوات عديدة إلى الوراء.

ولا تقتصر الهوّة التي يواجهها أطفالنا في تعرّضهم لهذه الظروف القاسية فحسب، بل يعود ذلك أيضاً إلى تراجع في نسبة الالتحاق بالبرامج ذات النوعية الجيدة لما قبل المدرسة وتشتت في توجهات هذه البرامج وضعف في كفاءة القوى العاملة وتشرذم في عمل الهيئات المعنية وتدنٍ في الموازنات المرصودة لتنمية ورعاية الطفولة المبكرة، وغيرها الكثير من الفجوات التي تضغط بشدة على صحة الأطفال الجسدية والذهنية والعاطفية، وعلى قدرتهم على تحقيق كافّة طاقاتهم الكامنة.

وأمام هذه الصورة القاتمة، علينا أن نذكر بروز تقدم ملحوظ على المستويات العالمية والإقليمية، بما فيها المنطقة العربية، في المحاولات الحثيثة والثابتة لتقديم رعاية وتنمية الطفولة المبكرة كأولوية وأساس للتنمية البشرية. ومن أبرز الأمثلة على ذلك الحركة العالمية الناشئة لتعزيز تنمية الطفولة المبكرة كجزء لا يتجزأ من أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر، 2015-2030.

في هذا الإطار، سوف تحاول نشرة الشبكة العربية لتنمية الطفولة هذه أن تكون فسحة أملٍ لأطفالنا عبركم/كن بطرح التحديات التي تواجهنا جميعاً في هذا المجال، واستخلاص الدروس وربط المفاهيم الفكرية التي تنشأ بالممارسة والتطبيق.

لنحاول معاً إثراء هذه الفسحة وجعلها رابطاً تراكمياً تفاعلياً بين ما يجري على صعيد تنمية ورعاية الطفولة المبكرة في العالم وما يتعرّض له أطفالنا في كل بقعة من عالمنا العربي.

بالنسبة للنسخة الإنكليزية فإنها لن تشمل ترجمة حرفية لكل ما هو وارد في النسخة العربية، بل سوف تقتصر على مقتطفات باختصار لما سوف يرد باللغة العربية، مع إشارات وروابط مفيدة في هذا المجال.

هذا العدد هو بداية متواضعة عسى أن نتمكّن معاً من تحقيق ما أمكننا من المصلحة الفضلى للطفل العربي.

د.غسان عيسى

 

أبحاث وتدريب

 

تونس تنجز دراسة المقاربة المستندة إلى النظم -سابر

أنجزت الإدارة العامة للطفولة في وزارة المرأة والأسرة والطفولة في الجمهورية التونسية دراسة المقاربة المستندة إلى النظم من أجل نتائج تربوية أفضل لتنمية الطفولة المبكرة فيها.

من مداخلة قدمتها د. بيا بريلو بريتو، مستشارة تنمية الطفولة المبكرة في اليونيسيف في اجتماع الشبكة العربية لتنمية الطفولة المبكرة، نيسان/أبريل 2016

جاء عرض د. بيا بريتو، مستشارة التربية الأساسية لليونيسيف، خلال اجتماع "الشبكة العربية لتنمية الطفولة المبكرة" في الأردن في نيسان/أبريل 2016 لكي يبرز أهمية تنمية الطفولة المبكرة في "أهداف التنمية المستدامة" التي اعتُمدت في القمة الأممية في أيلول/سبتمبر 2015. إ ذْ فيما تنشأ شراكات عالمية وتتقدم علوم تنمية الطفولة المبكرة، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة في اجتماعات القمّة أنّ تنمية الطفولة المبكرة يمكن أن تقود التحول الذي نأمله خلال السنوات الخمس عشرة القادمة من خلال أهداف التنمية المستدامة. المزيد

ندوات عبر الإنترنت عن مؤشرات الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة، 2015-2030: من التعريف إلى التطبيق

أقام معهد اليونسكو للإحصاء سلسلة ندوات عبر الإنترنت في أيلول/سبتمبر 2016، من أجل وضع أسس لقياس الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بالتعليم والتربية والطفولة المبكرة. إذ وفقاً لتقرير المعهد، "وضع أسس رصد الهدف التنموي الرابع"، لا يتوفّر اليوم سوى نصف البيانات اللازمة لرصد ومتابعة التقدّم القائم على المؤشرات العالميّة للهدف التنموي الرابع بشأن التعليم. المزيد

مبادرة تعلم مشتركة من أجل تمكين العاملين مع الأطفال الصغار

رغم التقدم الهائل الحاصل في زيادة الوصول إلى خدمات تنمية الطفولة المبكرة في أنحاء عديدة من العالم، لا نعرف الكثير عن جودة البرامج التي تشكّل أحد أهم العوامل في التأثير على تعلم الأطفال ونموهم. المزيد

الاجتماع التشاوري التقني، 27-28/6/2016، نيويورك

جاء إنشاء "شبكة العمل لتنمية الطفولة المبكرة" من أجل تأمين بداية عادلة في الحياة لكل طفل. المزيد

أخبار ونشاطات وموارد

 

في حال رغبتك بإضافة زملاء أو زميلات إلى هذه النشرة، الرجاء تتبّع الرابط التالي: 

http://anecd.mawared.org/en/subscribe