أنت هنا

منشورات وموارد

بينما يستمر فيروس كورونا بالانتشار في جميع أنحاء العالم، قررت العديد من البلدان إغلاق المدارس كجزء من سياسة التباعد المادي لإبطاء انتقال العدوى وتخفيف العبء على النظم الصحي

على الرغم من أن الآثار السريرية لفيروس كورونا على الأطفال الصغار ما زالت غير مؤكدة عند مقارنتها بالفئات العمرية الأكبر، ومع انخفاض معدلات الاصابات والوفيات وعدم وجود دليل ق

في 22 أيلول/ سبتمبر 2019، أطلقت ملامح البلدان لتنمية الطفولة المبكرة ، التابعة للعد التنازلي لصحة المرأة والطفل والمراهقين 2030، ملفات تعريف محدثة لتنمية الطفولة المبكرة في

الصفحات